كتبت_ آية فرج

ألقت الإدارة العامة لـشرطة السياحة والآثار، القبض على المدعو مروان زغلول صادق، ٢٦ سنة، عامل بصيدلية ومقيم مركز المنيا، وذلك بعد ورود معلومات للواء هشام قدري، مدير مباحث السياحة والآثار، عن حيازته لبعض القطع الأثرية، بقصد الإتجار فيها.

على الفور تم عمل عدة أكمنة، أسفرت أحدها عن ضبطه أثناء استقلاله دراجة بخارية بدون لوحات معدنية، وبحوزته فرد خرطوش محلي الصنع، وطلقة من ذات العيار، وضبط بحوزته ٤٠ قطعة أثرية، عبارة عن ٢٤ عملة معدنية مختلفة الأشكال والحجم، و٤ تماثيل من الحجر الجيري لسيدة، طول الواحد ٥٠ سم، و٥ خرز من العقيق، و٢ مسرجهر من الفخار، و٢ قارورة من الفخار، ارتفاع ١٠سم، والأخرى ١٥ سم، و٢ تمثال أوشابتي من الفيانس وتميمة من الفيانس على شكل مثلث.

وبعرض تلك المضبوطات على مدير عام آثار المنيا، أقر بأثريتها، وبمواجهة المتهم بما أسفر عنه الضبط، اعترف بحيازته للقطع الأثرية بقصد الإتجار فيها وحيازته للسلاح المضبوط معه بقصد الدفاع عن النفس.

وحرر المحضر اللازم والعرض على النيابة العامة، تحت إشراف اللواء جمال سلطان، مساعد وزير الداخلية للحراسات والتأمين.

المتهم
المتهم

اقرأ أيضًا..

استدعاء جابر القرموطي للاستماع لأقواله في قضية تسريبات "نيورك تايمز"

الإعدام لمتهم في إعادة محاكمته بأحداث كرداسة الأولى