قال حزب العمال الحاكم في كوريا الشمالية اليوم الأحد، إنه على السلطة الكورية الجنوبية الاستماع إلى صوت الشعب بالعمل على هدم جدار المواجهة بين الكوريتين، من أجل تحسين العلاقات فعليًا وتحقيق الوحدة دون الاستماع لآراء الآخرين.

وأشار الحزب، وفقًا لما ذكرته صحيفة رودونج الكورية الشمالية الناطقة باسم الحزب، إلى أن اتجاه العلاقات بين الكوريتين يعتمد في المستقبل على مدى المجهودات التي تبذلها السلطة الكورية الجنوبية، من أجل التصالح القومي وتهيئة الظروف نحو إعادة توحيد الكوريتين، وعليها أن تستجيب لمجهودات بيونج يانج.

هذه الدعوات تأتي في الوقت الذي تستعد فيه وزيرة الخارجية الكورية الجنوبية كانج كيونج هوا للتوجه إلى كندا لحضور اجتماع وزراء الدول الـ16 بشأن الأمن والاستقرار فى شبه الجزيرة الكورية، بالإضافة إلى سعيها لإجراء محادثات ثنائية مع الولايات المتحدة، واليابان ومحادثات ثلاثية معهم حيث يجرى حاليا التنسيق مع الدول المعنية لإنجاحها.

اقرأ أيضًا

وكالة: كوريا الشمالية عرضت عقد اجتماع على مستوى العمل مع سول