يعقد المركز الإسلامي بمدينة سياتل الأمريكية، اليوم الأحد، لقاءً مفتوحًا بين الجالية المصرية، والسفيرة لمياء مخيمر، قنصل عام مصر في لوس أنجليس.

وفي هذا الإطار، قال المهندس طارق محمود، مدير الهندسة التحليلية بشركة بوينج بمدينة سياتل الأمريكية، إن هذا اللقاء جاء بناء على طلب السفيرة لتعزيز الترابط مع الجاليات المصرية بالخارج والتعرف على مقترحاتهم والاستفادة من خبراتهم وخطط دعمهم للاقتصاد المصرى، وإقامة استثمارات بمصر.

وأضاف "محمود"، أنه تم توجيه الدعوة إلى جميع أعضاء الجالية المصرية مسلميها ومسيحبيها بمدينة سياتل الأمريكية البالغ عددهم قرابة 10 آلاف مصرى منهم 3 آلاف مهندس يعملون فى كبرى الشركات الأمريكية منها بوينج وأمازون، متوقعًا مشاركة كبيرة من الجالية استجابة لدعوة السفيرة.

اقرأ أيضًا ..

الإسكان تبحث مشاركة "ماريوت العالمية" في الاستثمار بـ"العلمين الجديدة"