كشفت حكومة دبي اليوم السبت عن البدء في تطبيق ضريبة القيمة المضافة على نظم تخطيط الموارد الحكومية التي تخدم أكثر من 60 جهة حكومية في الإمارة، وتمكنت مؤسسة حكومة دبي الذكية باعتبارها الذراع التقنية لدبي الذكية من تطوير نظام مختص ضمن نظم تخطيط الموارد الحكومية لتطبيق ضريبة القيمة المضافة.

يأتي هذا بناء على مرسوم بقانون اتحادي رقم -8- لسنة 2017 في شأن تطبيق ضريبة القيمة المضافة في الدولة وقرار مجلس الوزراء رقم /52/ لسنة 2017 في شأن اللائحة التنفيذية للضريبة وفي ضوء استكمال "مالية دبي" لدورها المتميز كجهة حكومية معنية بإدارة المال العام في الإمارة ومن واقع مسؤولياتها كجهة مسؤولة عن التعامل مع منظومة الضرائب الاتحادية.

وأكد عبدالرحمن صالح آل صالح المدير العام لدائرة المالية بحكومة دبي أهمية دور دائرة المالية فيما يخص منظومة الضرائب الاتحادية قائلا إنه دور مستدام ومتطور لا يقف عند حدود التطبيق ونقل المعرفة الضريبية لموظفي الجهات الحكومية.

وأضاف ان الدور الذي تلعبه دائرة المالية يتجاوز حدود التطبيق والتنفيذ التقليدية ليصل إلى تبادل الأفكار الإبداعية مع الهيئة الاتحادية للضرائب في شأن نقل بعض التجارب العالمية المرتبطة بالضريبة والقطاع الحكومي في إطار التعاون بين الجانبين وبهدف ضمان الامتثال الضريبي التام واستدامة الموارد المالية بما يسهم في تفعيل دور الضريبة اتحاديا ومحليا.

اقرأ أيضا..

حاكم دبي يوافق على حزمة مشروعات في الكهرباء والطاقة المستدامة