قال الخبير الاقتصادي محمد عبد العال، اليوم السبت، إنه يجب توفير بيئة آمنة للإستثمار، لأنه يعد من أهم مؤشرات جذب رجال الأعمال للسوق المصري، موضحا أن كبار اقتصاديات العالم تعتمد على نظرية الاقتراض الخارجي لتمويل مشروعاتها الاستثمارية.

وأضاف عبد العال، من خلال صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، أن مصر فعلا في حاجة لدفعة مالية قوية لتمويل خطط التنمية خاصة للمشروعات القومية الضخمة، وليس عيباً أن يكون ذلك عبر القروض الخارجية والاستثمار الأجنبي المباشر، مشيرا إلى أن العالم يدخر لكي يستثمر في أمريكا، والحقيقة الآن أن دول العالم الصناعية والبترولية ذات الفوائض أصبحت تعتمد على المستهلك الأمريكي لتحقيق نموها.

وأشار الخبير الاقتصادي إلى أمريكا نفسها والتي تعد أكبر اقتصاد في العالم تنفق على مشروعاتها الاستثمارية بالاقتراض من الهند واليابان والصين والهند، موضحا أن الهند مثلا تحتفظ بما يفوق عن 50 مليار دولار في سندات دولارية، ومثلها الصين تحتفظ بأكثر من 160 مليار دولار.

اقرأ أيضا..

التخطيط: زيادة معدل الاستثمار بنسبة 20% في خطة عام "2018-2019"