علاقة عاطفية حملت في طياتها ضجة كبيرة وأخبار تتناقل هنا وهناك، تفصح عن قصة خيانة وحب وغيرة بدأتها النجمة ريم البارودي، بنشرها خبرًا عن زواج المطرب أحمد سعد، والذي كشفت بعد ذلك أنه كان زوجها في السر، في حلقة مثيرة للجدل مع الإعلامية ريهام سعيد، لتضج مواقع التواصل الاجتماعي من حينها بأخبار عن الزواج، وكيف لصديقة ريم البارودي أنها خطفت زوج صديقتها، وبالتأكيد المقصودة بالحديث هنا كانت النجمة سمية الخشاب.

كعادة النجوم في مثل تلك المواقف، كان النفي هو سيد الموقف، وهو الأمر الذي دفع كل من سمية وسعد تأكيد أنهما مجرد أصدقاء، ولا صحة لأي أخبار توحي بأنه تجمعهما علاقة حب أو زواج سري، كما أشارت طليقته.

المقولة التي أطلقتها سمية الخشاب كتوصيف لعلاقتها بأحمد سعد، دفعت الجميع للسخرية منها، عندما صرحت بأن العلاقة التي تربطها بأحمد سعد علاقة "روحانية"، وأن عبادة الله والحث على الصلاة هو الجامع القوي بينهما، واصفة أحمد سعد بأنه "طاقة نور وخير"، ذلك خلال مداخلة أجرتها سمية مع الاعلامي عمرو أديب أثناء استضافته لأحمد سعد.

ورغم النفي الدائم لعلاقتهما، إلا أن كل من سمية وسعد التقيا معا، وسافرا لأكثر من مكان في رحلات ترفيهية، فمن زيارة للسفارة المصرية في فيينا للسفر معا على متن طائرة واحدة لشرم الشيخ لقيام سعد بزيارة عائلة سمية الخشاب في الإسكندرية، كذلك ظهور سمية إلى جانب سعد في عدد كبير من حفلاته الغنائية، وقبل كل ذلك كان الثنائي تعاونا في ديو غنائي بعنوان "الحلال"، وكانت الأغنية الدعائية لصالح العمل الذى حمل نفس الاسم وعرض في شهر رمضان الماضي، كل هذا دفع الجميع للتأكد من أن ماتم تداوله من أخبار ليست شائعات، وإنما هو واقع.

زواج أحمد سعد بسمية الخشاب سيقام غدًا الجمعة، في حفل يقتصر على الأهل والأصدقاء المقربين، داخل إحدى الفيلات، وذلك عقب سلسلة طويلة من الشائعات حول علاقتهما، وهي ليست الزيجة الأولى لسعد، حيث أنه لديه أبناء من زوجته الأولى التي انفصل عنها، ليتزوج بعدها عرفيا من ريم البارودي، لينفصل عنها ويتزوج من سمية الخشاب، التي انفصلت وتزوجت وانفصلت قبل ذلك هي الأخرى.

اقرأ أيضًا..

كلام نهائي.. زواج أحمد سعد من سمية الخشاب غدا