تدخل الجيش البرازيلي لإيقاف تجارة المخدرات في حي فقير في ريو دي جانيرو بعدما تحول الحي لساحة حرب بين عصابات المخدرات التي تتنافس للسيطرة على المنطقة.

وبحسب موقع "أتلانتيك" فإن قوة برازيلية من 950 جندي نزلت حي روكينا الفقير وأجرت عدة عمليات اعتقال ورغم استعادة النظام فإن الشرطة والجيش ما زالا متواجدين لفترة أخرى لضمان عدم عودة حرب العصابات.

اقرأ أيضا

محكمة البرازيل العليا توافق على تحقيق جديد مع ميشال تامر في قضايا فساد